بحوث تربوية نبذة عن حياة الشيخ ابن باديس

الموضوع في 'منتدى السنة الثالثة ابتدائي' بواسطة saber33, بتاريخ ‏12 ابريل 2010.

نعتذر عن التوقف الطارئ اليوم، نعود أقوى وأجمل :)
استكشف خاصية الدردشة المباشرة الآن
تعرّف على بقية الأعضاء وابق على اتصال ...

جاري تحميل الصفحة...
حالة الموضوع:
أنت بصدد مشاهدة موضوع مضى أكثر من 700 يوم على إنشائه، قد يحتوى على معلومات قديمة أو روابط منتهيى الصلاحية، الرجاء الإبلاغ عن أي مشكلة وعدم التعليق على الموضوع.
  1. saber33

    saber33 عضو ثمين جديد

    المشاركات:
    13
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0
    بمناسبة اقتراب يوم العلم يسرني ان اقدم لكم موضوعا رائعا حول الشيخ ابن باديس رحمه الله
    لا اريد ان اطيل عليكم تفضلوا
    بحث عن الشيخ ابن باديس رحمه الله
    جاهز ومرفوع على الميديا فاير


    [​IMG]
    او ان اردتم من دون تحميل
    ولد عبد الحميد بن باديس في قسنطينة عام 1889 م في أسرة معروفة بالعلم و الثراء و كان والده الشيخ محمد المصطفي بن مكي بن باديس صاحب مكانة معروفة في قسنطينة.
    حفظ القرآن الكريم، ثم سافر إلى تونس ليدرس في جامع الزيتونة حيث نال الشهادة عام1911م ثم درّس به عاما بعد تخرجه، ثم رجع إلى الجزائر عام 1913 و بدأ التدريس في الجامع الكبير في قسنطينة مدة من الزمن ثم قرر أن يسافر إلى الحجاز للحج.
    و في المدينة المنورة درس عند كثير من شيوخها، و أخذ عنهم العلم، و في المسجد الشريف عند الروضة الشريفة التقى بالشيخ محمد البشير الإبراهيمي الذي كان قد ها جر مع أسرته إلى المدينة، فأصبحا صديقين و صارا يفكران معا في مشاكل الجزائر،والبحث عن حلول لهذه المشاكل.
    أراد عبد الحميد بن باديس البقاء في الحجاز في أرض العلم و العلماء، لكن أحد شيوخه نصحه أن يرجع إلى الجزائر ليساهم في إصلاح أبناء بلده.
    و لما عاد إلى الجزائر فكر في إنشاء جمعية تجمع العلماء الجزائريين ليفتحوا مدارس لتربية النشء و تعليم الناس لغتهم و دينهم.
    و في عام 1931 انعقد بنادي الترقِّي بالجزائر العاصمة مؤتمر حضره العلماء الجزائريون لتأسيس " جمعية العلماء المسلمين الجزائريين"، و انتخبوا الشيخ عبد الحميد بن باديس رئيسا للجمعية التي بدأت نشاطها في محاربة الجهل و فتح المدارس الحرة في ربوع الوطن.
    نشاطـــــــــــــــــــه:
    كان الإمام عبد الحميد بن باديس رئيس الجمعية، نحيل الجسم ضعيف البنية لكنه كان جذوة مشتعلة من النشاط و الحيوية، فكان يعلم الصغار في الصباح، و الكبار في المساء،و يشرف في الوقت نفسه على إدارة الجمعية، أما وقت فراغه فيقضيه في التجوال في البلاد لتوحيد الصفوف و إنشاء المدارس و المساجد و النوادي العلمية, وبعث الحركة الإصلاحية في المدن و القرى.
    و لم يمض ذلك كله دون أن يؤثر على صحته تأثيرا بالغا، فأصبح في أواخر عمره كما يقول المثل " أشلاء في همة في ثياب"، حتى وافته المنية يوم 16 أفريل 1940 هذا اليوم الذي أصبح فيما بعد يوما مشهودا يوما للعلم

    الىالقاء الى مواضيع اخرى.


     
  2. السعيد.ف

    السعيد.ف عضو ثمين جديد

    المشاركات:
    15
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    رد: نبذة عن حياة الشيخ ابن باديس

    :z041::abet:
     
حالة الموضوع:
أنت بصدد مشاهدة موضوع مضى أكثر من 700 يوم على إنشائه، قد يحتوى على معلومات قديمة أو روابط منتهيى الصلاحية، الرجاء الإبلاغ عن أي مشكلة وعدم التعليق على الموضوع.

مشاركة هذه الصفحة